انطلقت، مساء اليوم السبت بكلميم، فعاليات الدورة السابعة لمهرجان أسبوع الجمل بعروض في فن الفروسية التقليدية “التبوريدة” وسط حضور جماهيري كبير.

وتشارك في هذه العروض التي اختيرت لافتتاح فعاليات هذا المهرجان الذي تنظمه جمعية مهرجان كلميم للتنمية والتواصل تحت شعار “كلميم واد نون: النموذج التنموي للمنطقة والامتداد الإفريقي” من 22 إلى 28 يوليوز الجاري، مجموعة من فرق وجمعيات تربية الخيل وفن الفروسية من مختلف جماعات الإقليم.

ويروم هذا المهرجان، الذي حضر افتتاحه والي جهة كلميم واد نون، ورئيس مجلس مدينة كلميم، ومنتخبون وشخصيات عسكرية ومدنية، الاحتفاء بتيمة “الجمل” بما يحمله من رمزية في ثقافة الصحراء وفي الموروث الحضاري لحاضرة واد نون.

كما يدخل تنظيم هذا الحدث الفرجوي والفني في إطار الاحتفال بعيد العرش المجيد، ويسعى إلى تكريس نفسه كموعد سنوي للتبادل الثقافي والتلاقح الفني في أرقى تجلياته وتعبيراته بين مختلف المكونات الفنية محليا ووطنيا ودوليا.

وستعرف هذه الدورة مشاركة مجموعة من الأسماء الفنية المتميزة مثل الحسن أنير والشيخ علي أزلماط وابتسام تسكت وغاني قباج وعبد الله الداودي ونجاة عتابو ونزار إيديل.

كما ينتظر أن يستضيف هذا المهرجان مجموعة من الفرق الفنية التراثية المحلية الأمازيغية والحسانية، وكذا فرق موسيقية عصرية محلية، فضلا عن مشاركة الفنانة الموريتانية وردة منت همد فال.

وبالإضافة الى الأمسيات الفنية سيتواصل تنظيم عروض في الفروسية التقليدية “التبوريدة” وسباق للهجن وتجمع للابل لاختيار أحسن الاصناف، إضافة إلى ندوة علمية حول “واد نون والعمق الإفريقي..تفاعل تاريخي حضاري مشترك”، وخيمة للشعر ، ومقابلات في كرة القدم.